ليست حرباً!! egy vs alge

اذهب الى الأسفل

ليست حرباً!! egy vs alge

مُساهمة  rouf_metal في الجمعة يناير 29, 2010 11:30 am

تأتينا مباراة مصر والجزائر في نصف نهائي بطولة أفريقيا الليلة لتوقد شعلة
في النفق المظلم الذي أعقب مباراة الفريقين الفاصلة بأم درمان في إطار
تصفيات كأس العالم.

وبعيداً عن عبارات الثأر والكراهية والانتقام، يبدو الأمر مختلفاً هذه
المرة، لسببين محددين أولهما تصريحات المسؤولين ومبادراتهم من أجل نزع فتيل
التوتر، وثانيهما الوعي الإعلامي في كلا البلدين الذي استوعب دروس الماضي،
بعد أن حمَّل الجميع إعلام البلدين مسؤولية إزكاء نار التعصب والضغينة بين
جماهير البلدين.

وبرغم أنها المرة الثانية على التوالي التي يلتقي فيها الفريقان في مباراة
لا تقبل القسمة على اثنين، بعد مباراة 18 نوفمبر المونديالية، فإن الأجواء
التي تسبق المباراة توحي بأننا على موعد مع منافسة رياضية لتحديد الفارس
العربي في نهائي البطولة، حيث ضمن العرب، وبغض النظر عن نتيجة مباراة
الليلة، أن يتواجدوا في النهائي للمرة الرابعة على التوالي أي منذ بطولة
“تونس 2004” وحتى “أنجولا 2010”.

ورُبَّ ضارة نافعة، لأن لقاء الفريقين الشقيقين الليلة يمكن أن يطوي صفحة
من المشاكل والأزمات طالت الرياضيين والسياسيين والمثقفين والمحامين وكل
شرائح المجتمع في كلا البلدين.

وكم تمنيت أن يلتقي الفريقان في النهائي حتى تضمن الكرة العربية الاحتفاظ
باللقب، ولكن طالما أن لوائح البطولة وضعتهما وجهاً لوجه في نصف النهائي
فإننا نأمل أن تتحول المباراة إلى عرس كروي يؤكد للعالم أن العرب لا يمكن
أن تفرقهم نتيجة مباراة مهما كانت أهميتها.

وفنياً فإن مستوى كل من الفريقين في البطولة شهد حالة مد وجزر، فالمنتخب
الجزائري لم يكن مقنعاً في الدور الأول حيث خسر صفر/3 أمام مالاوي وكسب
مالي بهدف وتعادل مع أنجولا بدون أهداف ليكون الفريق الوحيد الذي صعد لربع
النهائي مسجلاً هدفاً واحداً، ومع ذلك قدم الفريق عرضاً رائعاً أمام كوت
ديفوار نال به إعجاب الجميع، فتأهل لنصف النهائي لأول مرة منذ 20 عاماً،
أما منتخب مصر فكان أنجح فريق في الدور الأول حيث حصد العلامة الكاملة “9
من 9” بعد فوزه على نيجيريا 1/3 وعلى موزمبيق 2/صفر وعلى بنين 2/صفر أي أنه
سجل سبعة أهداف ودخل مرماه هدف واحد، وعندما قابل الكاميرون في ربع
النهائي استطاع بخبرته الكبيرة أن يعوض تراجع مستواه الفني، واستثمر أخطاء
الكاميرون وخرج فائزاً بالثلاثة ليكون الفريق الوحيد بالبطولة الذي كسب كل
مبارياته حتى الآن مسجلاً أرقاماً قياسية لم يسبق لها مثيل في تاريخ
البطولة.

ومن حقك أن تسأل، إزاء تلك الوضعية، من ترشح للفوز في سهرة الليلة، فأبادر
وأقول سيفوز الفريق الأهدأ أعصاباً، والأكثر قدرة على استثمار الفرص
القليلة التي يمكن أن تلوح لمهاجميه، كما أن منطقة الوسط تحديداً ستكون
مسرحاً لمناورات عديدة إما لبناء الهجمات أو لإفساد محاولات المنافس.

والأهم من كل ذلك أن تمر المباراة بسلام، وأن نهنئ الفريق الفائز - بكل روح
رياضية - لأنه سيكون سفير كل العرب في نهائي البطولة.
avatar
rouf_metal

عدد المساهمات : 270
نقاط : 494
تاريخ التسجيل : 05/01/2010
العمر : 27

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى